مقتل 6 من الشرطة الإيرانية في هجوم لجماعة بلوشية معارضة..

تاريخ الإضافة الأربعاء 10 نيسان 2024 - 5:48 ص    عدد الزيارات 278    التعليقات 0

        

واشنطن تزوّد كييف بأسلحة إيرانية مُصادرة..

الراي.. زوّدت الولايات المتحدة، أوكرانيا بأسلحة خفيفة وذخيرة تمّت مصادرتها أثناء نقلها من القوات الإيرانية إلى المتمرّدين الحوثيين في اليمن. وافادت القيادة العسكريّة الأميركيّة الوسطى (سنتكوم) على وسائل التواصل الاجتماعي، أمس، «نقلت حكومة الولايات المتحدة أكثر من 5000 (سلاح كلاشنيكوف) من طراز أيه كاي-47 ورشاشات وبنادق قناصة وآر بي جي-7 وأكثر من 500 ألف قطعة ذخيرة عيار 7,62 ميليميتر إلى القوات المسلحة الأوكرانية» الأسبوع الماضي. وأضافت أن «هذه الأسلحة ستساعد أوكرانيا على الدفاع عن نفسها في مواجهة الغزو الروسي» وهناك ما يكفي من المعدات لتسليح كتيبة. وأفادت «سنتكوم» بأنه تمّت مصادرة الأسلحة والذخيرة بين مايو 2021 وفبراير 2023 من أربعة «مراكب لا تنتمي إلى أي دولة» أثناء نقلها من الحرس الثوري الإيراني إلى الحوثيين. وأكدت أن «دعم إيران للجماعات المسلحة يهدد الأمن الدولي والإقليمي وقواتنا والديبلوماسيين والمواطنين في المنطقة، إضافة إلى شركائنا. سنواصل القيام بكل ما يلزم لتسليط الضوء على أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار وإيقافها». وتعاني أوكرانيا من نقص كبير في الذخيرة، فيما يعرقل الكونغرس تقديم مساعدات جديدة لكييف التي تطالب الغرب بتزويدها بأنظمة دفاع جوي.

مقتل 6 من الشرطة الإيرانية في هجوم لجماعة بلوشية معارضة

لندن: «الشرق الأوسط».. قُتل ستة شرطيين إيرانيين، الثلاثاء، في محافظة بلوشستان المضطربة (جنوب شرق) على أيدي جماعة بلوشية معارضة، سبق أن أعلنت مسؤوليتها عن هجوم مطلع أبريل (نيسان)، بحسب وسائل إعلام محلية. وقالت وكالة «تسنيم» التابعة لـ«الحرس الثوري» إن منفذي الهجوم فتحوا النار على سيارتين للشرطة بالقرب من بلدة سراوان القريبة من الحدود مع باكستان وأفغانستان. وقتل في الهجوم ستة شرطيين وأصيب آخر. وأضافت الوكالة أن «رجال الشرطة كانوا في طريق عودتهم من نقل مشتبه به في مقتل شرطي أُصيب بالرصاص الشهر الماضي خلال مهمة لمكافحة المخدرات». وأعلنت جماعة «جيش العدل» البلوشية المعارضة التي ينتشر عناصرها في بلوشستان إيران وبلوشستان باكستان، مسؤوليتها عن هذا الهجوم، بحسب الوكالة. في 4 أبريل، أعلنت السلطات الإيرانية عن مسؤولية جماعة «جيش العدل» في هجومين ليلاً استهدفا قاعدة لـ«الحرس الثوري» في مدينة راسك، ومركزاً للشرطة البحرية في ميناء تشابهار في بلوشستان. وقُتل 16 من عناصر الشرطة و18 مهاجماً، وفق حصيلة صادرة عن السلطات. وفي وقت لاحق، دعا عبد الحميد إسماعيل زهي، إمام جمعة مدينة زاهدان، وكبير أهل السنة في محافظة بلوشستان، إلى الحوار بين السلطات الإيرانية والجماعات البلوشية المعارضة. ونفّذ «جيش العدل» الذي تأسس عام 2012، هجمات عدة على الأراضي الإيرانية في السنوات الأخيرة. وتصنف إيران وكذلك الولايات المتحدة الجماعة «منظمة إرهابية». وتقول جماعة «جيش العدل» إنها تسعى لزيادة حقوق أقلية البلوش العرقية في إيران وتحسين ظروفها المعيشية. وأعلنت مسؤوليتها عن هجمات عدة في السنوات القليلة الماضية على قوات الأمن الإيرانية في بلوشستان. في ديسمبر (كانون الأول)، أعلن جيش العدل مسؤوليته عن هجوم على مركز للشرطة في راسك، أودى بأحد عشر شرطياً. ومنتصف يناير (كانون الثاني)، نفذت إيران ضربة استهدفت مقراً للجماعة في باكستان. كثيراً ما تتبادل إيران وباكستان الاتهامات بالسماح للجماعات المتمردة بالتحرك من أراضيهما لشن هجمات. وتأسس «جيش العدل» على أيدي معارضين بلوش، وهم أقلية تعد نحو 10 ملايين نسمة غالبيتهم من السنة، ينتشرون في أنحاء إيران، وباكستان وأفغانستان.

Iran: Death of a President….....

 الأربعاء 22 أيار 2024 - 11:01 ص

Iran: Death of a President…..... A helicopter crash on 19 May killed Iranian President Ebrahim Ra… تتمة »

عدد الزيارات: 158,168,519

عدد الزوار: 7,093,223

المتواجدون الآن: 147