"تحول 4" في ذورتها الإسرائيليون في الملاجئ

تاريخ الإضافة الخميس 27 أيار 2010 - 5:47 ص    عدد الزيارات 2969    التعليقات 0    القسم دولية

        


لليوم الرابع، استمرت اكبر مناورة عسكرية يجريها الجيش الاسرائيلي حتى الآن، وتحمل الاسم الرمزي "نقطة تحول 4" في محاكاة لحرب تتعرض خلالها اسرئيل لضربات صاروخية من ايران وسوريا و"حزب الله" وحركة المقاومة الاسلامية "حماس".
واطلقت صفارات الانذار في انحاء اسرائيل الساعة 11:00 قبل الظهر وطلب من السكان في المباني العامة والاسواق والمنازل الاختباء في الغرف المحصنة، فيما دعي السائقون والركاب المسافرون بالسيارات العامة والخاصة الى مواصلة سيرهم.
وأبدى نائب وزير الدفاع الاسرائيلي ماتان فلنائي عن ارتياحه الى سير المناورة للجبهة الداخلية، مشيرا الى "ان التمرين الذي سيجرى السنة المقبلة سيكون اكبر من التمرين الحالي". وقال لدى زيارته مستشفى رامبام في حيفا في حضور قائد الجبهة الداخلية الميجر جنرال يئير غولان ان "اعداء اسرائيل يواجهون ضغطا نفسيا لأنهم يدركون انه لا يمكن مفاجأة اسرائيل لكونها جاهزة ومستعدة لأي تطور".
وجاءت زيارته للمستشفى خلال التدرب على استيعاب مئات المصابين نتيجة تعرض المدينة لسقوط صواريخ يحمل بعضها رؤوسا حربية كيميائية.
وقال غولان "لا تزال هناك فجوات بين الوضع القائم والوضع المرغوب فيه، لكن التعاون بين جميع الجهات المشاركة في التمرين ممتاز".
واطلقت الساعة الخامسة مساء صفارات الانذار في مدن تل ابيب وحولون وبات يام لاختبارها.
وفي القدس، اجري تمرين لمحاكاة هجوم فلسطيني تتعرض له احدى المدارس في حي ارمون هنتسيف جنوبي المدينة. واستمر التمرين حتى السابعة مساء، وأقفل خلاله بعض الشوارع المحيطة بالمدرسة وسمع دوي انفجارات.
 واجرى الجيش الاسرائيلي بالتعاون مع سلطة الطوارئ والانقاذ تمارين ميدانية تحاكي سقوط صواريخ وقذائف، وكان التمرين المركزي في مقر قيادة الجيش في تل أبيب (هكرياه) يحاكي سقوط صواريخ على مقر القيادة المركزية للجيش. واجري تمرين آخر في ميناء أشدود.
وتحلل المناورة فحص أولي لمنظومة ارسال اخطارات بسقوط صواريخ عبر رسائل قصيرة الى الهواتف الخليوية.
وقال الكولونيل في الجبهة الداخلية حليليك سوفر: "ان الجبهة الداخلية غير مجهزة لسقوط صواريخ غير تقليدية، وان مستوى الجهوزية لمواجهة سقوط هذه الصواريخ متدن، إذ يملك الجيش 60 في المئة من الكمية المطلوبة من الاقنعة الواقية ولا يزال الجيش في انتظار موافقة وزارة المال لتزود كمية اخرى من الأقنعة الواقية".

 

الحكومة لم تشارك

وأعلن المجلس الوزاري المصغر إلغاء مشاركته في "نقطة تحول 4".
ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مصادر في مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اتهامها للمعارضة بالتسبب بعدم مشاركة وزراء المجلس في التمرين، اثر معارضتها بنوداً في الموازنة العامة مما اضطر الوزراء الى التوجه الى الكنيست قبيل الفجر للدفاع عن متقف الحكومة التي تطالب بزيادة أبواب الانفاق في الموازنة.
وكان مقرراً أن يحضر أعضاء المجلس صباحاً الى مقر قيادة الجبهة الداخلية لمشاهدة تمارين في ظروف حرب.
 

رام الله - من محمد هواش والوكالات     


المصدر: جريدة النهار

مخاطر الاستراتيجية السعودية المرتكزة على الأمن في اليمن..

 الأحد 5 شباط 2023 - 6:48 ص

مخاطر الاستراتيجية السعودية المرتكزة على الأمن في اليمن.. أحمد ناجي ملخّص: يعتمد أمن المملكة ا… تتمة »

عدد الزيارات: 116,705,701

عدد الزوار: 4,363,007

المتواجدون الآن: 87