جعجع: نصرالله يعتبر أن لديه في المسيحيين وكيلاً شرعيًا يتبنّى وجهة نظر "حزب الله" ويدافع عنها

تاريخ الإضافة الإثنين 28 كانون الأول 2009 - 5:13 م    عدد الزيارات 2933    التعليقات 0    القسم محلية

        


اعتبر رئيس الهيئة التنفيذية في "القوات اللبنانية" سمير جعجع أن "كلام الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في ذكرى عاشوراء يشير الى عدم اعترافه بوجود طاولة حوار وطني تناقش موضوع الاستراتيجية الدفاعية، وإلى اعتباره ان لديه وكيلاً شرعيًا بين المسيحيين يتبنّى وجهة نظر "حزب الله" ويدافع عنها حتى الرمق الأخير". وسأل جعجع في مجال آخر وزارة الداخلية عن "سبب وجود مكتب لحركة "حماس" في الضاحية الجنوبية، وهل هو مرخص وهل تعلم الدولة بوجوده؟ ولماذا لم يصدر بعد 48 ساعة على وقوع الانفجار الذي وقع هناك اي بيان عن اي جهة رسمية لبنانية؟".

وقال جعجع في حديث لـ"المركزية": "لدي ملاحظتان على كلام السيد نصرالله الاخير في عاشوراء، الاولى هي أنني كنت انتظر منه أن يقول "بما اننا مختلفون بالرأي حول الاستراتيجية الدفاعية للبنان وحول دور الجيش اللبناني فلنتفضل الى طاولة الحوار، بعدما تشكلت الحكومة، لنتناقش سوية في هذا الموضوع الشائك"، لكنه للاسف ذهب في اتجاه آخر، وكأن لا وجود لطاولة الحوار بالنسبة اليه، ومن جهة ثانية فهو مضى الى دعوة المسيحيين الى الاجتماع وكأنه مطمئن سلفًا الى نتائج اجتماعنا". وأردف جعجع: "أنا شديد الأسف لكون الامور اخذت هذا المنحى، وأذكّر السيد حسن ان هناك طاولة حوار وطني، وأن المشكلة ليست مشكلة مسيحية انما مشكلة وطنية كبيرة تعاني منها اطراف لبنانية متعددة، ومن هنا كانت اصلا فكرة طاولة الحوار، وأقول له: نلتقي ان شاء الله في طاولة الحوار حيث نناقش الموضوع بجوانبه كافة على امل ان نتوصل الى نظرة موحدة".

جعجع أضاف في حديثه: "إننا لا نتفهم أبدًا المراهنات الحالية من قبل السيد حسن بالذات وربط مصير الشعب اللبناني بكامله بلعبة اقليمية لا علاقة للبنان فيها. وإذا كان السيد حسن سيقول ان هذا الامر يأتي في سياق الصراع مع اسرائيل، فأنا أردّ سلفًا ان الصراع مع اسرائيل يُحدد بالاطار الفلسطيني بالدرجة الاولى ومن ثم بالاطار العربي الاشمل، ولا اعتقد ان الخمسة ملايين فلسطيني قد أوكلوا الى السيد حسن تصحيح مسار الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي، ولا ان اكثرية المئتي مليون عربي اعطوا توكيلاً الى السيد حسن لتصحيح المسار، كما ان الاكيد ان اكثرية الشعب اللبناني لم تعطِ هذا التوكيل اليه ايضا، إذ إن نصرالله يعتبر ان هذا الصراع لم يصبح فعليا وجديا الا بعدما دخل حزب الله مع الثورة الاسلامية في ايران لعبة مواجهة اسرائيل، وهو الامر الذي سيثبت التاريخ مدى عدم صحته، وللاسف قد يثبت ايضا ان هذا الدخول في المواجهة العربية الاسرائيلية قد اعطى في مكانٍ ما قوة لاسرائيل بعدما كان موقعها يتدهور في السنوات العشر الاخيرة".

هذا واعتبر جعجع أن "التطورات الامنية الاخيرة تشير الى ان ثمة جهة تحاول عرقلة الجهود المبذولة من اجل المزيد من الاستقرار والمزيد من الامان وفرص بناء الوطن".

\"\"

المصدر: موقع لبنان الأن

...The Al-Qaeda Chief’s Death and Its Implications...

 الثلاثاء 9 آب 2022 - 9:25 م

...The Al-Qaeda Chief’s Death and Its Implications... The U.S. has claimed a drone strike killing… تتمة »

عدد الزيارات: 100,088,307

عدد الزوار: 3,602,527

المتواجدون الآن: 79