رعد: لن نُستدرج الى ما لا نرتضيه ومستعدون لمواجهة أي حماقة

تاريخ الإضافة الثلاثاء 13 كانون الثاني 2009 - 1:06 م    عدد الزيارات 4145    التعليقات 0    القسم محلية

        


النبطية – "النهار":
قال رئيس كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب محمد رعد: "لا نستدرج الى ما لا نرتضيه وما لا نقرره بانفسنا، ولن نسمح بأن نُستهدف تحت اي ذريعة. ونحن هنا بالمرصاد للاسرائيليين".
جاء كلامه في مسيرة حاشدة لـ"حزب الله" في النبطية امس غلب عليها طابع نصرة غزة فرفعت رايات حيّت حركة "حماس" والمقاومة الفلسطينية، وبلغ عدد المشاركين عشرات الآلاف. وحمل شبان صوراً للامام موسى الصدر والامين العام الراحل لـ"حزب الله" السيد عباس الموسوي والسيد حسن نصرالله و الشيخ الراحل راغب حرب. وشارك الى جانب رعد النائبان عبد اللطيف الزين وياسين جابر وحشد من الشخصيات.
وانتقد رعد في كلمته "الصمت العربي وتخاذله في نصرة اطفال غزة واهلها"، وقال: "شعب غزة الصامد يواجه بلحمه العاري كل الغزاة والمواطنين والمتآمرين الذين واجهناهم في عدوان تموز 2006. ويقول شعب غزة لهؤلاء جميعاً لقد خسئتم وستهزمون والنصر آت. شعبنا سطر بدمه أروع ملحمة للشهادة والبطولة والانتصار. وان العدو الاسرائيلي يستبيح غزة منذ 15 يوماً ولم يحقق اي انتصار حتى الآن". وشبه "صمود بيت لاهيا وبطولاتها بما حصل في عيتا الشعب خلال مواجهتها للعدو في تموز 2006. وان العدوان على غزة لن يفتح أفقاً لسلام ولا لتسوية، بل سيسقط اوهام المراهنين على التسوية طوال اربعين عاماً ولن يهدأ الصراع حتى طرد آخر غاز ومحتل واندحار العدوان عن غزة. وان العدوان الاسرائيلي على غزة سيؤكد من جديد كراهية شعوب المنطقة العربية والاسلامية للادارة الاميركية التي استباحت الدماء ودعمت العدو الاسرائيلي".
وتطرق الى مواقف وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس في مجلس الامن ووصفها بـ"الشمطاء". واعتبر ان ما قالته "تغطية وشراكة حقيقية اميركية في العدوان الاسرائيلي على غزة"، داعياً "الادارة الاميركية الى ان تعيد النظر في سياساتها في المنطقة".
وأعلن "اننا جاهزون من اجل الانتصار لكل قضية حق ومستعدون لمواجهة اي حماقة. اننا نملك من الحكمة والرصانة والقوة ما يدفعنا الى هدوء اعصاب ولا نستدرج الى ما لا نرتضيه وما لا نقرره بأنفسنا، ولن نسمح بان نستهدف تحت اي ذريعة من الذرائع".
وختم: "نحن هنا بالمرصاد للاسرائيليين ولكل من يقف وراءهم، وسنثبت ان هذه الجهوزية هي اكبر وأعظم مما يتصوره ويتوهمه العدو ومما خبره في تموز 2006".


المصدر: جريدة الحياة - السنة 76 - العدد 23578

...A Way Out of the Iraqi Impasse....

 الجمعة 12 آب 2022 - 5:32 ص

...A Way Out of the Iraqi Impasse.... Demonstrators are occupying parliament in Baghdad, with Ira… تتمة »

عدد الزيارات: 100,336,426

عدد الزوار: 3,605,209

المتواجدون الآن: 44