اقتراع الموظفين في مناطق لم يختلف عن بيروت في إجراءاته

النسبة تجاوزت الـ 98% في صيدا وفي طرابلس 94.3%

تاريخ الإضافة الجمعة 5 حزيران 2009 - 6:32 ص    عدد الزيارات 3152    التعليقات 0    القسم محلية

        


لم تختلف مجريات عمليات اقتراع الموظفين في المناطق، عما جرى في بيروت، سواء بالنسبة الى لوجستية الاقتراع او الى نسبته حيث تراوحت بين 98 في المائة، و92،5، وهي النسبة التي بلغتها في جزين، علماً ان عدد الموظفين الذين اقترعوا، امس، في كل لبنان بلغ 11 الف موظف توزعوا على مختلف المناطق·

ففي طرابلس، اقفلت عند السابعة من مساء أمس صناديق الاقتراع المخصصة للموظفين في مدينة طرابلس وقضائها، المكلفين ادارة العملية الانتخابية في 7 حزيران، وسجل قلم الاقتراع انتخاب 488 موظفا من اصل 517 موظفا مسجلا على لوائح الشطب، اي ما نسبته 94,3 بالمائة من مجموع المسجلين·

وكانت العملية الانتخابية قد جرت وسط تدابير امنية مشددة اتخذتها وحدات من قوى الامن الداخلي التي انتشرت في محيط سراي طرابلس وداخلها، كما ان العملية الانتخابية جرت بهدوء تام من دون تسجيل اي ملاحظة، مع تحرك كثيف للماكينات الانتخابية التي إنتشـرت خارج سراي طرابلس·

وشهدت عملية الاقتراع اقبالا ملحوظا في الصباح الباكر وحتى ساعات الظهر لتتراجع بشكل تدريجي في ساعات بعد الظهر وقبل حوالى الساعة من موعد اقفال صناديق الاقتراع حيث كانت ارقام المقترعين قد وصلت الى حدود 446 ناخبا من اصل 517 ناخبا مسجلا على لوائح الشطب·

اما في صيدا، فقد بدأ اقتراع الموظفين بطئياً باشراف محافظ الجنوب مالك عبد الخالق، لكنه انتهى مضطرداً اذ اقفلت على نسبة 98%، حيث اقترع 98 موظفاً من اصل 101، فيما بلغت نسبة الاقتراع في شرق صيدا (الزهراني) 96% بحيث اقترع 405 من اصل 531، وفي جزين اقترع 294 موظفاً من اصل 318 وفي صور اقترع 472 موظفاً من اصل 562·

النبطية

ومن النبطية افاد الزميل علي داود ان قلم الاقتراع في سراي النبطية شهد ظهر امس إقبالاً كثيفاً من قبل المعلمين والموظفين الذين انتدبوا الى مناطق سكنية خارج مراكز قيدهم ليكونوا رؤساء اقلام وكتبة يوم الانتخابات في 7 حزيران، ويمكن القول انها بروفة مصغرة عن انتخابات الاحد الا ان الناخبين الـ736 في قضاء النبطية شكوا من الوقوف في صف طويل بإنتظار دورهم للإقتراع إذ لا يكفي قلم واحد لهم، مع الاشارة الى ان نسبة الاقتراع تخطت الـ50% بعد الظهر·

وكانت عملية الاقتراع بدأت السابعة صباحاً في غرفة في الطابق الارضي في سراي النبطية الحكومي حيث وضع فيها صندوق اقتراع ترأسه امين السر العام في محافظة النبطية حسن فقيه يعاونه كل من رئيس دائرة البلدية احمد كريدي وعصام حوماني·

< وشهدت سراي صور الحكومي حيث صندوق الاقتراع وباحتها تجمعات لمندوبي المرشحين، حيث كان لافتاً حضور مندوبو المرشح جمال صفي الدين الذين ارتدوا قبعات وتيشرتات عليها صورته·

كما كان الحضور الابرز لقوى الامن الداخلي التي عملت على توفير الاجواء لتمرير اليوم الانتخابي وسط اجواء ديمقراطية هادئة تؤسس لأجواء مماثلة في السابع من حزيران حيث اليوم الانتخابي المرتقب·

ويضم قلم سراي صور الحكومي 571 مقترعاً سيدلون بأصواتهم لسبعة مرشحين عن المقعد الشيعي في دائرة قضاء صور، لائحة المقاومة والتحرير والتنمية وتضمن كلاً من الوزير محمد فنيش، علي خريس، عبد المجيد صالح ونواف الموسوي بالاضافة الى ثلاثة مستقلين هم جمال صفي الدين، علي الامين والدكتور محمد جباعي·

< وافاد الزميل نسيب زين الدين انه وسط اجراءات امنية مشددة ومراقبة رسمية مكثفة وحضور قائمقام الشوف جورج الصليبي ولجنة القيد برئاسة القاضي غادة ابوكروم ومندوبين عن الجمعية اللبنانية لمراقبة الانتخابات ومندوبين عن المرشحين تمت امس عملية الاقتراع في قضاء الشوف للموظفين المكلفين بإدارة الانتخابات النيابية من رؤساء اقلام وكتبة حيث بلغ عدد الناخبين في قضاء الشوف 1199 ناخبا خصص لهم مركزي اقتراع داخل مبنى سراي بيت الدين انتخب في المركز الاول 608 وفي المركز الثاني 591 ناخباً·

وأكد لجريدة <اللواء> رؤساء الاقلام في سراي بيت الدين ان العملية الانتخابية انطلقت منذ الساعة السابعة صباحا بهدوء وتمت بشكل جيد ولم يعكر صفوها اي اشكال· في حين تحدث بعض الناخبين عن ارباك قليل من الحبر السائل حيت انه للمرة الاولى يضع الناخب ابهامه في عبوة صغيرة وفي داخلها حبر ازرق للتأكيد بأنه ادلى بصوته و لن يكون بامكانه الاقتراع مرة ثانية في هذه الانتخابات·

قائمقام الشوف جورج الصليبي لم يشاء الرد على الاسئلة او الادلاء بأي تصريح للصحافيين حول العملية الانتخابية تماشيا مع توجيهات وزير الداخلية·

< وفي بعلبك أفاد الزميل محمد ابو اسبر: ان تجربة مصغرة للانتخابات النيابية في السابع من حزيران شهدتها دائرة بعلبك - الهرمل بالامس، حيث اقترع للمرة الاولى الموظفون الرسميون المولجون بإجراء العملية الانتخابية يوم الاحد القادم·

واللافت كان الاقبال الكثيف من الاساتذة الرسميين والموظفين في الادارات العامة الذين أعدت لهم لوائح خاصة، وان كان قد شابها بعض النواقص والثغرات البسيطة، ولكنها تجربة ناجحة اشرف عليها قائمقام بعلبك عمر ياسين، حيث خصص ثلاثة اقلام في سراي بعلبك للناخبين من ابناء دائرة بعلبك الانتخابية، واحد لقضاء الهرمل وقلمان لقضاء بعلبك، فقد اقترع 89 موظفاً من اصل 103 ناخبين في قلم الهرمل اي بنسبة 86،40%، في حين اقترع في قلمي قضاء بعلبك 704 موظفين من اصل 952 ناخباً اي بنسبة حوالى 74%·

وبعد اثنتي عشرة ساعة وتحديداً من السابعة صباحاً وحتى السابعة مساءً استمرت عملية الاقتراع، وبحضور رئيس لجنة القيد القاضي صبوح سليمان تمت عملية احتساب عدد المغلفات داخل ا لصناديق الثلاثة ومقارنتها مع لوائح الشطب الخاصة بالموظفين، واعداد المحضر بشأن العملية الانتخابية بحضور مندوبين عن اللائحتين ولائحة انماء بعلبك التي ترك فيها مقعد شيعي شاغر، بالاضافة الى اثنين وعشرين مرشحاً منفرداً·

وتم نقل الصناديق الثلاثة بعد اقفالها بمواكبة امنية من قوى الامن الداخلي الى فرع مصرف لبنان في بعلبك، حيث جرى ايداعها في غرفة اقفلت وختمت بالشمع الاحمر ووضعت عليها حراسة امنية، ليصار الى نقل الصناديق وفرزها مساء الاحد القادم في السابع من حزيران الجاري·

 


المصدر: جريدة اللواء

...Violence in Kashmir: Why a Spike in Killings Signals an Ominous New Trend...

 السبت 2 تموز 2022 - 5:47 م

...Violence in Kashmir: Why a Spike in Killings Signals an Ominous New Trend... Militants in Indi… تتمة »

عدد الزيارات: 96,424,218

عدد الزوار: 3,561,930

المتواجدون الآن: 87